الإشارة الى الجنس المحايد في الوثائق الرسمية

كندا – أقرّت الحكومة الكنديّة إجراء تعديلات على جواز السفر الكندي والوثائق الرسمية كي تتكيّف مع حقوق المثليّين والمتحوّلين جنسيّا.

وفي هذا السياق، ذكرت الحكومة الكندية أنه بات بالإمكان وضع إشارة “X” على الوثائق المرتبطة بهوية الأفراد الذين لا يريدون أن يتمّ إدراجهم في إحدى الخانتين الخاصتين بالجنس، كذكر أو أنثى.

والغاية من هذا الاعلان بحسب ما ذكرت الحكومة الفدرالية فى بيان لها أصدرته في هذا الشأن، تسهيل عملية حصول هؤلاء الافراد على جوازات سفر أو وثائق هجرة وغيرها من الأوراق الثبوتية في شكل يعكس هويتهم الجنسية.

وعليه، فإنه سيتمّ، بدءاً من 31 آب الجاري، اتباع تدابير موقتة تتيح إمكانية إضافة ملاحظة معينة تتعلق بهذا الأمر إلى جواز السفر، إلى أن يتم طبع الجوازات والوثائق التي تحمل إشارة “X”.

وقال وزير الهجرة واللاجئين والمواطنة “أحمد حسين” إن هذه الخطوة مهمة لتعزيز المساواة بين جميع الكنديين، بغض النظر عن هويتهم أو جنسهم.

وكانت الحكومة وافقت في شهر حزيران الماضي، على مشروع القانون C-16 الذي عدّل الميثاق الكندي الخاص بحقوق الإنسان ليضيف ”الهوية الجنسية والتعبير الجنساني“ إلى قائمة أسباب التمييز الأخرى المحظورة مثل العرق أو الدين أو العمر أو الجنس أو التوجّه الجنسي.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن القسم الفرنسي في هيئة الاذاعة الكندية ووكالة الصحافة الفرنسية)

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.