تسريب هاتفي لترامب يفضح غزلاً امريكياً بكندا

واشنطن- حصلت صحيفة واشنطن بوست على نسخة من محادثة هاتفية جرت في كانون الثاني بين الرئيس الامريكي “دونالد ترامب” ونظيره المكسيكي “انريك بينا بيتو” وذلك عقب استقرار ترامب في البيت الابيض.

علماً ان المحادثة التي جمعت الرئيسين الامريكي والمكسيكي تضمنت تعليقات ايجابية لصالح كندا خاصةً فيما يخص اتفاقية التجارة بين الدول الثلاث.

جدير بالذكر ان العلاقات التجارية للولايات المتحدة مع المكسيك في ذاك الوقت لم تكن بأحسن حال، خاصةً عقب اقتراح ترامب بناء جسر فاصل بين البلدين، مما دفع حينها بالرئيس المكسيكي الى الغضب والغاء زيارة  الى الولايات المتحدة كانت مقررة له .

ووفقاً لملخص المحادثة، فقد ذكّر ترامب نظيرة المكسيكي بانه كان قادراً على جذب حشود ضخمة خلال حملته الانتخابية، كما ذكّره بوعده لناخبيه الامريكين بان يدفع المكسيكيون فاتورة اقامة الجدار الفاصل.

من جانبه حاول الرئيس المكسيكي جاهداً اثناء المحادثة الهاتفية والتي كانت حينها سرية الا انها اصبحت الآن مادة اعلامية متاحة للجميع، بان يلطف الاجواء مع ترامب، كما دأب الى جعل المكالمة اكثر ايجايبة داعياً ترامب لاعادة التفاوض مع شركائه في اتفاقية النافتا.

الاّ ان الرئيس الامريكي وعند ذكر نظيره المكسيكي لاتفاقية النافتا ابدى ارتياحه للجانب الكندي، مؤكداً على عمق العلاقات بين البلدين.

(المصدر: اذاعة الشرق الاوسط في كندا عن وكالة الصحافة الكندية)

اضغط هنا لقراءة المقال الاصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.