كوريا الشماليّة تطلق سراح كندي محتجز لديها

أفرجت سلطات كوريا الشماليّة عن القسّ الكندي هيون سو ليم الذي تحتجزه منذ العام 2015 .

وأصدرت المحكمة المركزيّة حكما يقضي بإطلاق سراحه بكفالة بسبب حالته الصحيّة حسبما أفادت سلطات بيونغ يانغ.

و تمّ الافراج  عنه في وقت كان ممثّلون كنديّون من مكتب رئيس الحكومة جوستان ترودو يعملون على إطلاق سراحه.

وأصدرت  بيونغ يانغ  بحقّ القسّ الذي ينتمي إلى الكنيسة المشيخيّة الكوريّة Light Korean Presbyterian Church  في ميسيسوغا، حكما بالسجن المؤبّد بعد إدانته بتهمة ارتكاب ما وصفته ” جرائم ضدّ الدولة”.

وتقول الكنيسة المشيخيّة إنّ القسّ هيون سو ليم تردّد أكثر من مرّة إلى كوريا الشماليّة حيث كان يقوم بمهمّات إنسانيّة قبل أن تعتقله السلطات.

ويعاني القسّ  وهو كندي من أصل كوري جنوبي والبالغ 62 عاما من العمر مشاكل صحيّة.

وأكّد ناطق باسم مكتب رئيس جوستان ترودو أنّ صحّة القسّ ورفاهيّته بالغة الأهميّة بالنسبة للحكومة الكنديّة.

 

 

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.