أحد المشرّدين في كندا صنعت به وسائل التواصل خيرا

ألبرتا- تحقّق حلم الكندي إيف كوتور Ives_Couture الذي كان يعيش حياة تسّول وتشرّد منذ ثلاثة أعوام في مدينة إدمنتون عاصمة مقاطعة ألبرتا، وسيستطيع هذا الكندي من مقاطعة كيبيك العودة إلى أهله وأصدقائه في كيبيك بفضل كرم أشخاص تفاعلوا مع قصته عبر وسائل التواصل الاجتماعي!

وكان هذا الشخص الذي يعيش في الشوارع والطرقات من دون مأوى قد شارك في سلسلة وثائقية تلفزيونية قدمتها هيئة الإذاعة الكندية بعنوان “وجوه من الشارع” وعبّر إيف كوتور في مقابلة أجريت معه لهذه السلسلة عن أمنيته الكبرى بالعودة إلى مسقط رأسه:

أرغب في العودة لأجثو عند قبر والدي الذي مات قبل عامين ولم يكن لدي مالا لأسافر إلى كيبيك وأرشارك في مراسم تشييعه!

وبعد بث هذه التصريحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي هب عدد من أصحاب الأيادي البيضاء لمساعدة إيف كوتور وأرسلوا إليه الأموال ليحقق أمنيته موفرين له المأكل والمشرب والمنامة وسعر بطاقة السفر ذهابا وإيابا!

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط عن هيئة الإذاعة الكندية)

 

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.