شرطيون في كالغاري متهمون بالخطف والاعتداء

ألبرتا – وُجهت اتهامات بالاعتداء والخطف ضد ثلاث عناصر من شرطة ألبرتا هم، “ريغان هوساك” Reagan_Hossack، “مارك شوارتز” Mark_Schwartz و”بول روبنر “Paul_Rubner.

وقع الحادث موضوع الاتهام، في أثناء تحقيق كان يقوم به الشرطيون الثلاث في قضية استغلال جنسي مزعوم لقاصر.
وتتعلق الشكوى بمعاملة أحد الشهود معاملة سيئة بعدما تمّ وضعه فى سيارة لم يتم التعرّف عليها، لمدة 20 دقيقة والتعرّض له بالضرب.

وقالت الشرطة ان الرجل توفي بعد عدة اشهر من وقوع الحادث، بيد أن لا علاقة لوفاته بالاعتداء المزعوم.

وجاءت هذه الادعاءات من ضابط شرطة سابق في كالغاري، كان مع المتهمين في أثناء وقوع الحادث.

وقد سُلمت القضية إلى مكتب المدعية العامة في إدمونتون التي وجدت أن هناك ما يكفي من الأدلة لتوجيه الاتهامات.

هذا وتبارى عدد من زملاء المتهمين في الدفاع عن مزايا هؤلاء في حين دعا المسؤولون الى عدم زعزعة الثقة بالشرطة المحلية.

هكذا أُحيل الرجال الثلاثة الى إجازة إدارية لمدة سبعة أيام، يُعاد بعدها النظر في قضيتهم.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا عن القسم الفرنسي في هيئة الاذاعة الكندية)

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.