كيني لخفض موازنة ألبرتا 10 مليار دولار

ألبرتا – اقترح المرشّح لزعامة حزب المحافظين في ألبرتا “جايسون كيني” Jason_Kenney خفض إنفاق المقاطعة بنحو 20٪ من أجل تحقيق توازن في موازنة الماقطعة.

ويعتقد “جيسون كيني” أنه إذا فاز في انتخابات المقاطعة في سنة 2019 بعد فوزه بزعامة حزب المحافظين، فإن الأمر سيستغرقه ثلاث سنوات لتحقيق التوازن المسار اليه، بفضل تدابير تهدف الى تعزيز النمو الاقتصادي.

ولم يُحدد كيني مهلة لتنظيم هذا الاقتطاع، ولكنه يضمن إنجازه من دون الحد من جودة الخدمات العامة المقدمة للألبرتانيين.

هذا وحثّه منافسه “بريان جان” Brian_Jean الذي وعد بخفض الإنفاق بنحو 2,6 مليار دولار في السنة الأولى، على تقديم المزيد من التوضيحات في شأن خطته.

وقال فى بيان له “انه يدين بتفسيرات الاعضاء، ولجميع الالبان، حول الكيفية التى ينوى بها الوفاء بالوعود التى يبذلها”.

أما رئيسة الحكومة في البرتا “راشيل نوتلي” Rachel_Notley فقد تحدثت عن خطة “قاسية وخطيرة” سيكون لها تأثير مدمر على المقاطعة.

وتابعت أن من شأن ذلك أن يغرق الاقتصاد في حالة من الفوضى وعدم الاستقرار، وأن يقتل الانتعاش الاقتصادي الذي تولده الحكومة الحالية.

ويرفض كيني تقديم منصة كاملة ترافق حملته الى زعامة حزب المحافظين المتحد.

وهو يفضل السماح للأعضاء بتحديد الخط السياسي للحزب الجديد في المؤتمر الأول الذي سيعقد بعد تعيين الزعيم.

غير أنه يجب قدّم مقترحات تفصيلية، ولا سيما عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن القسم الفرنسي في هيئة الاذاعة الكندية)

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.