نافتا: واشنطن تطالب بإلغاء نظام إدارة العرض خلال 10 سنوات

أفادت اليوم وكالة الصحافة الكندية أن الوفد الأميركي المفاوض في المحادثات الجارية بشأن تعديل اتفاقية التجارة الحرة لأميركا الشمالية (“نافتا”) طالب بإلغاء نظام إدارة العرض فيما يتعلق بالألبان والدواجن والبيض بصورة كلية ونهائية خلال السنوات العشر المقبلة.

وتقول وكالة الصحافة إنها حصلت على هذه المعلومة من مصدريْن أخبراها أن الوفد الأميركي رفع هذا المطلب مساء أمس في مدينة أرلينغتون الأميركية حيث تشارف جولة رابعة من المفاوضات حول “نافتا” بين دولها الثلاث، كندا والولايات المتحدة والمكسيك، نهايتها.

وتنقل الوكالة عن أحد المصدريْن قوله إن الوفد الأميركي اقترح أن يتم إلغاء نظام إدارة العرض بصورة تدريجية.

ووصف رئيس جمعية منتجي مشتقات الحليب في كندا بيار لامبرون المطلب الأميركي بالـ”فاضح”.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب (إلى اليمين) ورئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو في البيت الأبيض يوم الأربعاء الفائت
الرئيس الأميركي دونالد ترامب (إلى اليمين) ورئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو في البيت الأبيض يوم الأربعاء الفائت © CP/Sean Kilpatrick

يُذكر أن وزير الزراعة الكندي لورانس ماكولي أكد قبل ثلاثة أسابيع أن حكومته مستعدة لتحديث “نافتا”، لكنها ستحمي نظام إدارة العرض.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد قال في نيسان (أبريل) الفائت إن “ما فعلته كندا بمزارعي الألبان لدينا معيب”، مضيفاً أن اتفاقية “نافتا” هي “كارثة” لبلاده. ودفع هذا الكلام آنذاك رئيس الحكومة الليبرالية في أوتاوا جوستان ترودو للقول إن الولايات المتحدة، أسوة بدول أخرى، تدعم قطاع الزراعة ومشتقات الحليب لديها.

( فادي الهاروني-راديو كندا الدولي/CATV)

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.