جوستان ترودو يدعم خطاب جولي باييت

أوتاوا – قال رئيس الوزراء الكندي “جوستان ترودو” Justin_Trudeau أمس أنه فخور بالحاكمة العامة لكندا “جولي باييت” Julie_Payette التي ألقت خطاباً فى اليوم السابق انتقدت فيه علناً من يشككون بتغيّر المناخ ويؤمنون بنظرية الخلق.

وأشاد ترودو بقوة المعتقدات العلمية لباييت مذكراً بأن سياسات حكومته تستند إلى العلم.

وكانت باييت تحدثت أول من أمس أمام المئات من العلماء والباحثين الذين اجتمعوا في اوتاوا في إطار المؤتمر السنوي لسياسات العلوم الكندية.

وتساءلت باييت في كلمتها كيف يمكن لبعض الناس أن يظنوا أن “التدخل الإلهي” هو أصل الحياة أو أن الشخصية يحددها علم الفلك.

كذلك جزمت الحاكمة العامة، وهي رائدة فضاء سابقة مجازة بالهندسة المعلوماتية، أنه لم يعد هناك أي شكّ في شأن تغير المناخ ومسؤولية النشاط البشري في هذه الظاهرة.

وسرعان ما انتشرت تعليقات عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول ما إذا إذا كان يحقّ لمن يشغل منصب الحاكم العام أن يدلي بتصريحات مماثلة قد تكون مسيئة بحقّ بعض الكنديين.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا عن وكالة الصحافة الكندية)

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.