المحافظون يطالبون ترودو بسرد تفاصيل رحلته الى جزيرة الآغا خان

اوتاوا- يبدو انه ما من مفر امام رئيس الوزراء الكندي “جوستان ترودو”Justin_Trudeau  الاّ اخبار البرلمانيين بقصة عطلاته فى جزيرة آغا خان الخاصة  و التى اثارت اللوم الشديد من قبل مفوضة المناقبية و تضارب المصالح والاخلاق، وذلك وفقاً لما ذكره المحافظون.

وعليه كتب النائبُ “بيتر كينت” Peter_Kent الى رئيس اللجنة الدائمة المعنية بالاخلاقيات يطلب منه ان يدعو الى عقد اجتماع خاص يوم الثلاثاء القادم لبحث اقتراح يدعو الى دعوة رئيس الوزراء يوم 17 او 18 من كانون الثاني  للحديث عن هذه القضية قبل العودة الى البرلمان.

وقال النائبُ المحافظ في بيان صدر اليوم الجمعة إن هذه هي المرة الاولى التي ينتهكُ فيها رئيس الوزراء الكندي القانون الفدرالي كجزء من مهامه، مؤكداً ان نتائج تقرير ترودو تبررُ هذه الدعوة بوضوح.

علماً ان لجنة الأخلاق هي واحدة من تلك التي يرأسها عضو في المعارضة الرسمية ، وهو في هذه الحالة “بوب زيمر”Bob_Zimmer، ولكن مثل كل اللجان، يتمتع النواب الليبراليون بأغلبية ويمكن أن يمنعوا اعتماد الاقتراح.

ويأملُ نائب الحزب الديموقراطي الجديد “ناثان كولين”Nathan_Cullen في أن يدعم زملاؤه الليبراليون هذه الخطوة ولا يحرمون رئيس الوزراء من ما يقوله فرصةً ليكون صادقاً ومنفتحاً.

وشدد النائبُ كولين على حقيقة ان ترودو هو اولُ رئيس وزراء فى التاريخ يكسرُ القواعد الاخلاقية ويبررُ الحاجة للمضي قدماً بالخطوة غير العادية المتمثلة فى الظهور امام اللجنة، الذي يشغلُ منصب نائب رئيس اللجنة.

هذا و لم يوضح مكتب رئيس الوزراء بعد ما إذا كان سيتعهدُ بالإدلاء بشهادته أمام اللجنة إذا تمت الموافقة على اقتراح المحافظين.

وفي تقرير متفجّر صدر قبل عيد الميلاد بفترة قصيرة، قررت المفوضة “ماري داوسون” Mary_Dawson أن ترودو قد انتهك أربعة أقسام من قانون تضارب المصالح من خلال قضاء العطلات مع العائلة والأصدقاء في جزيرة آغا خان الخاصة.

ووفقاً للنتائج التي توصلت إليها المفوضة، فإن هذه الزيارة التي قامت بها زوجة رئيس الوزراء “صوفي غريغوار” Sophie_Grégoire إلى جزر البهاما كانت هدية في إطار نظم تضارب المصالح.

جدير بالذكر ان ترودو دافع دائماً بأن الزعيم الروحي كان صديقا للأسرة، الاّ ان المفوضية لم تقتنع بهذه الاسباب، مشيرةً إلى أن الرجلين لم يكن بينهما اتاصل لمدة 30 عاماً، اي بين عامي 1983 و 2013، إلاّ خلال جنازة “بيير إليوت ترودو”Pierre_Elliott_Trudeau، في عام 2000.

(المصدر: اذاعة الشرق الاوسط في كندا عن وكالة الصحافة الكندية)

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.