ترودو لا يلتزم الإدلاء بشهادته أمام لجنة المناقبية الأخلاقية

كندا- إمتنع رئيس الوزراء الكندي “جوستان ترودو” Justin_Trudeau بالكشف عما اذا كان سيقدّم شهادته أم لا في اجتماع إستثنائي تعقده اللجنة الدائمة للمناقبية الأخلاقية حول اجازته المثيرة للجدل على جزيرة الآغا خان الخاصة في جزر البهاماس.

قال في مقابلة إذاعية مع هيئة الإذاعة الكندية القسم الإنكليزي إن طلب المعارضة هذا هو فقط لتسجيل نقاط سياسية.

وقبل الاجتماع العام المقرر عقده ليلة اليوم الثلاثاء في هاليفاكس، أعرب ترودو عن سروره بالعمل مع مفوضة المناقبية الأخلاقية في هذا الصدد مشيراً الى ان الكنديين لا يريدون تسييس النقاش.

وطلب المحافظون من لجنة المناقبية الأخلاقية استدعاء ترودو للإدلاء بشهادته حول إجازته في كانون الأول العام 2016 والتي كلفت دافعي الضرائب أكثر من 200,000 دولار.

وقد رأت مفوضة المناقبية الأخلاقية “ماري داوسون” Mary_Dawson، التي انتهت ولايتها يوم أمس الاثنين، أن ترودو انتهك أربعة أقسام من قانون تضارب المصالح من خلال قضاء العطلات مع العائلة والأصدقاء على جزيرة الآغا خان الخاصة معتبرة إقامته هذه كهدية للتأثير عليه.

وقال متحدث بإسم رئيس الوزراء إن ترودو قام بتسديد تكاليف الرحلة له ولعائلته الى منطقة ناسو بالإضافة الى تسديده لتكاليف رحلة العودة.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن صحيفة لا برس)

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.