كندا قلقة من برنامج إسرائيلي يطال 40 ألف لاجئ إفريقي

أعربت كندا اليوم عن “قلقها” من برنامج للحكومة الإسرائيلية يفرض على نحوٍ من 40 ألف مهاجر إفريقي يقيمون في إسرائيل بشكل غير قانوني الاختيار بين الترحيل والسجن.

وقالت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند إن حكومتها “قلقة” من البرنامج المذكور الذي يعطي هؤلاء المهاجرين مهلة لغاية آخر آذار (مارس) المقبل لمغادرة إسرائيل وإلّا تعرضوا للسجن لفترة غير محددة.

“كندا لا تدعم سياسات الترحيل الجماعي لطالبي اللجوء”، قال آدم أوستن، المتحدث باسم الوزيرة فريلاند.

ولم يحدد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو البلدان التي قد يُرَحَّل إليها المهاجرون الإفريقيون المشار إليهم. لكن إسرائيل تقر ضمناً بأنه من غير الممكن ترحيلهم إلى السودان أو إريتريا دون تعريض حياتهم للخطر.

يُشار إلى أن كندا هي البلد الذي يستقبل العدد الأكبر من طالبي اللجوء الإفريقيين القادمين من إسرائيل.

وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند (أرشيف) / Adrian Wyld / CP

وكانت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة قد أعربت هي الأخرى عن قلقها من هذا البرنامج الإسرائيلي في تشرين الثاني (نوفمبر) الفائت.

(فادي الهاروني -راديو كندا الدولي/CATV)

 

 

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.