دعوة ترودو للعمل على حظر “الروبوتات القاتلة”

أوتاوا – تتعرّض حكومة ”جوستان ترودو“ Justin_Trudeau لضغوط من أجل إطلاق مناقشات في شأن معاهدة دولية من شأنها أن تحظّر استخدام الأسلحة ذاتية التحكّم والتي يمكن تصميمها كجزء من تطوير الذكاء الاصطناعي، ويُطلق عليها اسم“الروبوتات القاتلة“.

http://www.rizkinsurance.ca/

وتتزامن هذه المطالب مع اجتماع لمجموعة السبعة عُقد هذا الأسبوع في مونتريال حيث قدم  الوزراء المسؤولون عن التوظيف والابتكار في أغنى دول العالم للذكاء الاصطناعي كواحدة من القوى الدافعة للنمو الاقتصادي وتامين فرص عمل جديدة في المستقبل، إنما من دون معالجة الانجراف المحتمل لهذه التقنية.

ولفتت الحملة الدولية لحظر الأسلحة ذاتية التحكم، فضلاً عن بعض الباحثين البارزين في كندا على صعيد الذكاء الاصطناعي، الى أن حكومة ترودو لا يمكنها أن تستمر في تجاهل المخاطر الكامنة في هذه التكنولوجيا لأنها تحاول استخدامها لتحفيز الاقتصاد.

أنهى الوزراء اجتماعهم الذي استمر يومين بإعلان رؤية مشتركة للذكاء الاصطناعي والموافقة على عقد مؤتمر عن هذا الموضوعالخريف المقبل في كندا لإطلاق منتدى مجموعة السبعة حول مستقبل فرص العمل.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن وكالة الصحافة الكندية)

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.