تعديلات هامة على رخصة السوق في ألبرتا لردع المزورين

قررت السلطات المختصة في مقاطعة ألبرتا إدخال تعديلات كبيرة وتقنيات جديدة متشددة لمنع التلاعب والتزوير في رخص السوق (قيادة السيارات) التي تمنح لسكان المقاطعة وخاصة في حال طلب التجديد بالنسبة لرخص السوق أو بطاقات الهوية.

وتتضمن  التقنية الجديدة اعتماد نوافذ شفافة وحفر بأشعة الليزر وأنماط بثلاثة أبعاد ومن بينها صورة ديناصور بالإضافة لتقنيات أخرى غايتها منع التزوير واستعمال هوية الغير.

وأكّدت وزيرة الخدمات في ألبرتا ستيفاني ماكلين بأن الغاية من هذه الإجراءات المتشددة جعل هذه البطاقات أكثر صعوبة أمام المزورين الذين يسعون لنقلها أو تعديلها وبأن حكومة المقاطعة تأخذ على محمل الجد وضع حد للتزوير وانتحال هوية الغير.

وأضافت بأن مقاطعة ألبرتا هي الأولى بين حكومات أميركا الشمالية تجمع مختلف هذه الإجراءات في بطاقة واحدة.

يشار إلى أن البطاقات الجديدة التي هي قيد الإعداد حاليا هي أقل كلفة من حيث إنتاجها مقارنة ببطاقات أخرى ما سيسمح لحكومة  المقاطعة بتوفير مبلغ كبير من المال يقدر بمليون دولار في سنة واحدة والصور الموجودة على البطاقات تمثل جغرافية وتاريخ المقاطعة.

والجديد هو إضافة ديناصور “ألبرتوصور” على اسم المقاطعة اكتشفت أحفورات منه للمرة الأولى.

نموذج عن رخصة القيادة الجديدة وفيها بالإضافة لتقنيات جديدة صور عن حدائق ومعالم سياحية
نموذج عن رخصة القيادة الجديدة وفيها بالإضافة لتقنيات جديدة صور عن حدائق ومعالم سياحية شهيرة/حكومة ألبرتا

ويوجد رسم الديناصور المذكور بثلاثة أبعاد في الزاوية الداخلية على يمين البطاقة وهو ما يدخل صعوبة إضافية لمنع التزوير.

(سمير بدوي -راديو كندا الدولي/CATV)

 

أضغط هنا لقراءة المقال الأصلي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.